سكيكدة تسترجع أيامها المسرحية بدعم من وزارة الثقافة والفنون

سكيكدة تسترجع أيامها المسرحية بدعم من وزارة الثقافة والفنون

تمكنت جمعية مهرجان المسرح لمدينة سكيكدة؛ بعد سنوات من الانقطاع؛ من إحياء الأيام المسرحية التي ميزت لؤلؤة الشرق الجزائري على مدار 22 دورة؛ وباتت موعدا سنويا يستقطب فواعل الفن الرابع؛ بدعم من صندوق الآداب والفنون التابع لوزارة الثقافة والفنون؛ وبالتعاون مع مديريتها التنفيذية في الولاية، حيث ستنطلق الدورة الثالثة والعشرون يوم 23 مارس الجاري على مستوى دار الثقافة محمد سراج.

نخبة من الفرق المسرحية ستقدم عروضها التي سبق لمعظمها أن توج في مهرجانات وطنية وازنة، منها عرض “البئر” للمخرجة ليلى بن عطية من البليدة؛ وعرض “الخيش والخياشة” للمخرج فارس بن عبد الرحمن من وهران، بالإضافة إلى عروض قادمة من ولايات المسيلة وبرج بوعريريج وبومرداس وسطيف وسكيكدة. على أن يكون كل عرض متبوعا بنقاش من طرف مختصين في مختلف العناصر المسرحية.

وسطرت جمعية مهرجان المسرح لمدينة سكيكدة برنامجا ثقافيا مرافقا للأيام المسرحية؛ من بين فقراته إطلاق مشروع مقهى سكيكدة الثقافي الذي سيكرم الشاعر والناشط الثقافي علي بوزوالغ ويستضيف المغني حسام زناتي مرفوقا بالعازف صالح ضيف والشاعرة الشعبية نصيرة مصباح والفكاهي جلال بوشليط والفنانين التشكليين عبد النور تعابني ونبيل سعيود وفؤاد سيفي بتنشيط من الكاتب والإعلامي والناشط الثقافي عبد الرزاق بوكبة.

كما تتم استضافة العدد السادس من فضاء “بسطة” الذي يشرف عليه المسرح الجهوي لسكيكدة الذي سيكرم الروائي لزهر عطية نظير رصيده الإبداعي على مدار أربعة عقود.

ويؤكد محافظ الأيام المسرحي عبد المالك بن خلاف أن هذا البرنامج الثقافي المرافق هو تجسيد لمقولة “المسرح أبو الفنون” التي يجب أن تقوم العلاقة بينها على الحوار والتبادل.

Partagez sur :

Source : بيت الجزئر الثقافي

Voir aussi

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.